ماساة مروعة ... رجل دين تزوج من طفلة في عمر الزهور ويوم الزفاف تحدث الكارثة التي صدمة الجميع !!!

ماساة مروعة ... رجل دين تزوج من طفلة في عمر الزهور ويوم الزفاف تحدث الكارثة التي صدمة الجميع !!!



ماساة مروعة ... رجل دين تزوج من طفلة في عمر الزهور ويوم الزفاف تحدث الكارثة التي صدمة الجميع


ان الزواج هو الحلم الذي يراود كل فتاة منذ صغرها فحلم الأمومة يولد مع الطفلة وكثيرا ما نري طفلة في الرابعة من عمرها وهي تحمل عروستها وتعاملها كأنها طفلة رقيقة تحملها بحرص وتهدهدها لتنام وتحاول إطعامها وتنظيف ملبسها وغيرها من الامور التي لا تقوم به سوي الام نحو صغارها . لكن متى يتحقق هذا الحلم او ما هو السن المناسب للزواج عند المرأة ؟ لا بد ان تصل الفتاة غلي سن النضوج الفكري والجسدي والذي يمكنها من اختيار الزوج المناسب لمرافقته بقية حياتها وتكوين أسرة وإنجاب أطفال منه ، ولكن ماذا تعرف فتاة صغيرة في السادسة من عمرها عن الزواج أو عن المعاشرة الزوجية ؟ كيف ستتمكن من رعاية أسرة وهي ما زالت في احتياج لمن يقوم برعايتها ففاقد الشيء لا يمكن أن يقوم بإعطائه إلي الأخرين . وقد انتشر زواج الفتايات الصغيرات من الرجال الكبار في العصور القديمة وكانت الفتاة لا حول لها ولا قوة يقوم والدها ببيعها كالسلعة فتخرج من بيت والدها لسجن زوجها لتلاقي أهولا لا قبل لها بها وقد تتعرض لخطر الموت عندما تلد في تلك السن المبكرة وأمام كل الأخطار التي تواجه المرأة فقد سنت الحكومات القوانين التي تجرم زواج الفتيات القاصرات . ولكن هناك دائما من يضرب بتلك القوانين عرض الحائط فنفاجيء بكارثة بسبب زواج صغيرة من رجل عجوز والغريب في الامر ان من قام بذلك رجل دين أفغاني يعيش في مقاطعة غور في أفغانستان . يقول الرجل ان والدا الفتاة قد قدما له طفلتهم التي لم تبلغ السادسة من عمرها كهدية وأنه تزوجها منذ قرابة 6 شهور امام اربعين شخص بما فيهم والديها الذين باركا هذا الزواج وفى يوم زفافهما ماتت البنت نتيجه للغباء الذى قام به الرجل وحضرت الشرطةوحضر والديها ولكن عندما واجهت الشرطة الوالدين بإدعاءات الكاهن انكرا ذلك بشدة وقالا أن الفتاة قد خطفت منذ بضعة شهور وأنهم يبحثون عنها منذ ذلك الحين أنتقاما لما فعله الكاهن بابنتهما .

المصدر العالم الاخبارية