ممثلة سورية شهيرة تتعرض للهجوم بعد ان كشفت عن اصولها اليهودية

ممثلة سورية شهيرة تتعرض للهجوم بعد ان كشفت عن اصولها اليهودية








الفنّانة السورية ريم نصرالدين 
تعرضت  لهجوم عبر شبكات التواصل الإجتماعي من قبل بعض المعلقين بسبب كشفها عن أصولها اليهودية.

وبدأ الأمر عندما نشرت الممثلة الشابة صورة مع تعليق جاء فيه: "لدي مزاج يصافح الشيطان و يتحالف مع الجن و يعاشر اليهود"، فتّم اتهامها بأنها تسخر من اليهود، فرّدت بالنفي لافتةً إلى أنها من أصول يهودية.

وتعرضت نصرالدين لهجوم من قبل من أسمته "الناقد أو ربما الإعلامي أو ما بعرف شو بالضبط بيشتغل"، والذي اتهمها بـ"دندنة النشيد الإسرائيلي" في أروقة المعهد العالي للسينما والتلفزيون.

وردّت ريم على الهجوم عبر تدوينة على حسابها الشخصي على موقع "فيسبوك"، مؤكدة على الفارق الشاسع بين اليهودية والصهيونية.

وكتبت: "الفرق كبير بين اليَهُود و الصهاينة !!!! (...) أنا ريم نصر الدين ممثلة سوريّة مسلمة .... مواليد دمشق ..... من أصول يهودية".

وأضافت حول الاتهامات الموجهة ضدها: "هل هذا اتهام مباشر بالعمالة الصهيونية ،،،،،، !!!!!!! وهل من كانوا من أصل يهودي هم ليسوا سوريين !!!!وهل من كانوا من أصل يهودي ..... يحق لأحد أن يعتبرهم أعداء كما قالها لي على الهاتف !!!!!".

وختمت متسائلةً: "وهل رجال الدين اليهود الذين اليوم مقيمين بدمشق القديمة ..... حارة اليهود ..... شارع الأمين ..... هم صهاينة !!!!.

وتشارك ريم هذا الموسم في مسلسلات عدة من أبرزها "العراب - تحت الحزام" و"باب الحارة
لها