هذه الطفلة توفيت وعمرها سنتين بعد أن ارتفعت حرارتها فجأة , السبب موجود في كل بيت ولا ننتبه له !

هذه الطفلة توفيت وعمرها سنتين بعد أن ارتفعت حرارتها فجأة , السبب موجود في كل بيت ولا ننتبه له !






توفيت الطفلة “Brianna Florer ” وهي في عمر السنتين ,بعد أن أصيبت فجأة بحمى شديدة قبل حلول المساء للإحتفال بعيد الميلاد ,لكن أسرتها ظنت أن سبب ارتفاع حرارتها ناتج عن إصابتها بالإنفلونزا ,لكن في صباح اليوم التالي ,تدهورت حالتها فاضطر أهلها لنقلها إلى المستشفى على وجه السرعة .
عند وصول الطفلة إلى المستشفى بدأت تتقيأ دماً وأصبح لون جلدها أزرق بالكامل ,وبعد التصوير بالأشعة ,اكتشف الأطباء أن السبب وراء ارتفاع درجة حرارتها وتقيؤها بسرعة ابتلاعها بطارية مسطحة .

اضطر الاطباء لإجراء عملية لها بشكل فوري ,لأن الحمض الموجود في البطارية انتشر ي أنحاء جسم الطفلة ,بعد مروره بالمعدة ,وضربه أحد أهم الشرايين في جسمها ,استغرقت العملية أزيد من ساعتان لكنهم لم يستطيعوا إيقاف النزيف , ويروي جدها أنها قبل دقيقة كانت بحالة جيدة ,لكن بعد مرور الدقيقة أصبحت جثة جامدة ,فأسرتها لم تكن على علم مطلقاً بأن طفلتهم ابتلعت بطارية .
 المصدر اليك